::.الكشف عن طريقة تعامل مشرفي فيسبوك مع المحتوى المنشور على الموقع.::

كُتب بواسطة: تاريخ النشر: 2 يونيو, 2017 المشاهدات: 274 التعليقات: لا يوجد تعليقات

كشفت جريدة الغارديان البريطانية الشهيرة في تقرير لها نشر بالأمس الأحد عن سياسة النشر الخاصة بموقعها والتي على مشرفي الموقع الإلتزام بها في مواجهة المحتوى المسيء على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، حيث حصلت الصحيفة على مجموعة من الوثائق الداخلية المسربة.

وتمكن الوثائق المسربة والمنشورة من قبل الغارديان من فهم طريقة تعامل موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مع المحتويات المسيئة سواء الإباحية أو الانتقامية أو تلك الداعية إلى العنف أو المتعلقة بالانتحار، وكشف التوجيهات التي تتضمنها هذه الوثائق الداخلية للشركة والموجهة للمشرفين على الموقع عن مدى صعوبة وتعقيد مهمة هؤلاء في تعاملهم مع هذا النوع من المحتوى وطريقة تصنيفه والاجراءات التي يجب اتخاذها.

وأشارت صحيفة الغارديان نقلا عن مصدر داخلي في الشركة أن أنواع جديدة من المحتويات المسيئة أصبحت تفرض على المشرفين تحديات لم تكن معروفة في السابق وخصوصا مع يتعلق بما يسمى بالانتقام الإباحي، كما أشار المصدر أنه أمام المشرفين عادة 10 ثواني فقط من أجل اتخاذ الإجراء الذي يرونه مناسبا في كل حالة على حذى رغم الاختلافات.

الصحيفة أشارت إلى أن القواعد التي تم تسريبها والموجهة للمشرفين تكشف أنها تظل غامضة وغير عامة، حيث أنه بالإمكان مثلا عدم حذف صورة وفيديو تظهر اعتداءا (غير جنسي) على أطفال وذلك بغرض فتح نقاش عمومي بشأن ذلك، كما أن المحتويات التي تصور “أجسام عارية” على شكل بوحات مرسومة أو منحوتات يتم التسامح معها باستثناء إذا كان الأمر يتعلق بمشهد تمثيلي،

إضافة رأيك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *